شباب من اجل الديمقرطية وحقوق الانسان المنبر العام

المنبر العام لشباب من اجل الديمقرطية وحقوق الانسان
 
اليوميةاليومية  الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  

شاطر | 
 

 فيضانات النيل الأبيض والوجه الآخر من الفساد المؤتمرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن فضل
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

عدد الرسائل : 17
العمر : 47
Localisation : السودان
تاريخ التسجيل : 09/06/2007

مُساهمةموضوع: فيضانات النيل الأبيض والوجه الآخر من الفساد المؤتمرى   الجمعة 6 يوليو - 22:28

الاستعدادات للطوارئ والكوارث الطبيعية هي واحدة من الجوانب التي يجب أن توليها الحكومة والأجهزة المعنية اهتماما بالغاً في بلد يتسم بالأمطار الموسمية الغزيرة فضلاً عن تجارب كثيرة مرت على هذا البلد من فيضانات وفي فترات مختلفة شردت المواطنين وأتلفت المحاصيل وهدمت المنازل والمؤسسات .
ولكن تمر كل هذه المآسي بتضافر كل الجهود المخلصة لاحتواء أثارها ليشمل كافة الموطنين على مختلف توجهاتهم .
بيد أن معالجة هذه الأمور لدى حكومة مؤتمر الاقصاء نظرة أخرى وتوظيف آخر .
فيضانات نهري القاش والأبيض هذه الأيام والتي شردت الآلاف من مواطني النيل الأبيض خاصة في مدينة ربك والتي دمرت فيها لوحدها حوالي الألف منزل وسويت بيوت المواطنين أو قل أكواخهم بالأرض والذي جعل كل الحادبين على حياة الموطنين ليهبوا إلى نجدتهم كل يساهم حسب مقدرته التي يستطيع أن يساهم بها بما في ذلك حكومة الولاية . ولكن الذي يستنكر له وحسب متابعاتنا هو عمليات التفضيل والانتقاء في تقديم الإغاثة والعون حيث عمد بعض متنفذي النظام ومن دون ادني مشاعر للإنسانية من تصفية حساباتها السياسية خاصة لدى بعض المواطنين الذين لهم مواقف واضحة ضد سياسات النظام وتحديداً في مدينة ربك غرب من المواطنين الذين هم في الأساس العدد الكبير منهم من مواطني الرنك والقرى المجاورة ومواطني اعالي النيل بوجه عام الذين قدموا إلى هذه المنطقة خلال فترة الحرب في الجنوب .
ونعتقد أن مثل هكذا تصرفات بلا شك يعمق الهوة بين أفراد المجتمع ونسيجها الاجتماعي وكذلك يعكس وجهاً اخر من وجوه فساد المؤتمر الاقصائي والسعي لزرع الفرقة والشتات بين المواطنين على أساس سياسي وعرقي .
كما يظهر أيضا الجانب المظلم من سياسات المؤتمر لإضعاف المواطنين تارة بإهمال الاهتمام بجوانب التنمية خاصة في جانب درء مخاطر السيول والإمطار أو حتى بقصفهم بالانتنوف في مناطق أخرى انتقاما وتنفيساً للبغض الذي يحمله للذين حملوا راية الدفاع عن حقوق أهليهم ومواطنيهم . وكذلك الاهتمام بجوانب تثبيت مقومات البقاء في السلطة لفترة اطول على حساب الحفاظ على حياة المواطنين في ظروف لائقة وعيش كريم .
بقي أن نذكر بعمليات الفساد الكبيرة التي صاحبت فيضانات القاش في السنة قبل الماضية وعمليات النصب الكبيرة التي ارتكبت بحق التعويضات التي دفعت بواسطة مواطنين ورجال أعمال ومنظمات إنسانية اختفى أثره في مكاتب والى كسلا أن ذاك لذا لا بد من الانتباه واخذ الحيطة والحذر من عمليات النصب التي ترتكب باسم المنكوبين.

كما نهيب بجميع ابنا ء شعبنا في الداخل والخارج المنظمات أن يهبوا لنجدة أهلنا من الفيضانات وتقديم يد العون لهم في ربك وكسلا وسنار وبقية البقاع التي أصيبت بالفيضانات. حيث أن الأمر في غاية الصعوبة والمواطنين يفترشون الأرض والطين دون أدنى مقومات الحياة .


مع خالص ودي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sadaalahdas.com
 
فيضانات النيل الأبيض والوجه الآخر من الفساد المؤتمرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شباب من اجل الديمقرطية وحقوق الانسان المنبر العام :: المنبر العام-
انتقل الى: