شباب من اجل الديمقرطية وحقوق الانسان المنبر العام

المنبر العام لشباب من اجل الديمقرطية وحقوق الانسان
 
اليوميةاليومية  الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  

شاطر | 
 

 مقتطفات من جلسة مجلس الوزراء الخطابي في الفاشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن فضل
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

عدد الرسائل : 17
العمر : 47
Localisation : السودان
تاريخ التسجيل : 09/06/2007

مُساهمةموضوع: مقتطفات من جلسة مجلس الوزراء الخطابي في الفاشر   الأحد 22 يوليو - 17:26



وسط حراسة أمنية مشددة قام الرئيس السوداني / عمر البشير بزيارة لولايات دارفور والتي وصفت بالتاريخية والتي افتتح خلالها بعض المشاريع التنموية التي نفذتها حكومته وأخرى عن طريق رجال أعمال دارفوريين وقد شمل الزيارة ولاية غرب دارفور وجنوب دارفور ففي مدينة نيالا افتتح مستشفى نيالا التعليمي ومبنى هيئة الإذاعة والتلفزيون الجديد وفي محافظة شعيرية حيث افتتح فيها تلفزيون محلي هناك وفي شمال دارفور في قرية كلمندو بمحلية ودعة افتتح عدة مشروعات لرجل البر والإحسان / صديق ودعة كما عقد مجلس الوزراء بكامل هيئتها جلسة في مدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور والتي وصفت بأنها تاريخية حيث لم تعقد مجلس الوزراء جلسة خارج الخرطوم الا ثلاث مرات الأولى بولاية أعالي النيل والثانية بالولاية الشمالية في مروي وهذه في الفاشر


وقد ناقش المجلس أداء ولايات دارفور الثلاثة للأعوام 2005و2006م فضلا عن قانون جامعة كررى الذي قدمه وزير التعليم العالي وبالإضافة لمواضيع أخرى وقد بدأ الرئيس بهجوم عنيف على المجتمع الدولي وأمريكا وبريطانيا وفرنسا لتضخيمهم لمشكلة دارفور حسب تعبيره ووصف الأمن في دارفور بالمستتب و والوضع بالاستقرار الحقيقي وقال أن هذا الاجتماع هو رد عملي للذين يهولوا مشكلة دارفور ثم بدأ النقاش من خلال عرض من قبل وزير الحكم الاتحادي سبدرات وولاة دارفور .

وقد تحدث عدد من الوزراء منهم وزير الصناعة الاتحادي / يوسف الدقير والذي حيا كرم أهل دارفور وشدد على الاهتمام بالتنمية الصناعية خاصة في ظل ما يتمتع به دارفور من مقومات الصناعة وتعتبر قاعدة للصناعة القومية .

*ثم تحدث وزير الأعلام والاتصالات / الأستاذ / الزهاوي إبراهيم مالك بعد ان حيا اهل دارفور والوالي كبر تحدث عن فرص السلام المواتية خاصة بعد تحسن الأوضاع الأمنية ( حسب التقارير التي وردت إلينا ) وشدد على ضرورة الاهتمام بالغطاء النباتي والتغطية الغابية.

كما نادي بضرورة إفراغ المعسكرات من النازحين بأي وسيلة حتى لا تكون ذريعة للمتربصين بالوطن0

· الأستاذة / ترايزا الوزيرة عن الحركة الشعبية حيت أهل دارفور وشددت على ضرورة إيجاد ملاذ ومأوي للمواطنين بالاستفادة من المقومات المحلية للحصول على المنازل الأقل تكلفة وإيجاد طرق معبدة لربط الإقليم ببعضها والمركزواقامة مصانع للاسمنت لتوفير مأوى للمواطنين وبأسعار معقولة .

· وزير التعليم العام دكتور / حامد محمد إبراهيم تحدث عن أهل دارفور وعن أنهم جميعهم مسلمون وعدم وجود دين اخر ( وهذا يساعد على الوحدة )

ودعا الى الاهتمام بتعليم الرحل وتوفير الداخليان والتدريب .

وبين أن وزارته يسعى إلى قيام مؤتمر للتعليم بدارفور ( اذا تحقق الأمن ) ودعا حكومات الولايات لتوفير وسائل الحركة لمكاتب التعليم .



*السميح الصديق وزير الدولة بالاستثمار شن هجوما لاذعا على المجتمع الدولي ووصف ما تتناوله وسائل الإعلام عن دارفور هو استهداف للسودان ودعا إلى إيجاد وحدات بحثية لتطوير الإنتاج الزراعي ووصف انخفاض التحصيل للظروف الأمنية ودعا إلى سرعة انجاز طريق الإنقاذ الغربي كمطلب ملح لأهل دارفور .

* أما والي النيل الأزرق مالك عقار / فقد أصاب كبد الحقيقة عندما تحدث عن التناقض الذي بدا واضحاً من خلال كلمات المتحدثين عن استتباب الأمن تماما وتصوير الوضع كأن لم يكن هناك شيء في الوقت الذي يعودوا ويعزو ضعف الأداء إلى الظروف الأمنية وهو الذي يؤكد عدم واقعية ما يقال .

ودعاهم إلى إلا بد من مواجهة المشكلة وخاطب البشير مباشرة بوصفه عسكرياً ما ذا يعني خروج عسكري واحد وما يحدثه من بلبلة في لغة الأمن 0

** وبقراءة بسيطة على كل ما جرى نعتقد أن الحكومة تسعى لخلق بطولات من ألا بطولة والإمعان في تضليل الرأي العام المحلي والإقليمي والدولي عن ما يجرى في دارفور وبالوقوف على حقيقة الأمر أن هذه الأرتال والجيوش الجرارة من رجال الأمن و التي رافقت الرئيس هو دليل دامغ لما يؤكده الواقع أن الوضع الأمني ما زال متدهوراً فضلا عن دلالة أخرى كقصر الزيارة لولايتي جنوب دارفور وغرب دارفور وما يمثله من معاني أمنية .

** ما ورد من خلال أحاديث الوزراء ولعل الأخ / مالك عقار أشار إليه بوضوح ولاحظوا معي لكلماتهم عندما يقول وزير الإعلام وهو إعلامي يعني دلالة ما يقول عندما يقول ( الأمن مستتب حسب التقارير التي وردت إلينا ) وردت إلينا ولم يقل الذي شاهدناه وعايشناه ونحن في دارفور إذا كان وزير الإعلام وهو داخل الفاشر ويقول كما ورد إلينا فما ذا يقول ما هو وراء البحار ؟؟؟؟؟

وكذا حديث وزير التعليم العام د / حامد عندما قال نخطط ليقام مؤتمر للتعليم عندما يتحقق الأمن فضلا عن كلمات تقريبا لكل للذين تحدثوا أشاروا لمسألة تدهور الأمن. والمسألة الخطيرة تتمثل في السعي الدءوب للنظام على إخفاء معالم جريمته لإفراغ المعسكرات وتنظيم عمليات العودة القسرية للمواطنين دون توفير أدنى مقومات البقاء.



**المهم في نهاية هذه السطور حول جلسة الوزراء الخطابي وأقول خطابي لأنه اتسم بإلقاء الخطابات أكثر منه مناقشة جادة لأجندة ولا شك أن النظام يعتبر ه سابقة ولها صدى ولكن نقول إذا كانت الأمور كما يتصوره النظام فليكن النقاشات كالمعتاد كما أن انعقاد جلسة للحكومة الاتحادية في إحدى الولايات في العرف والسياق المؤسسي للحكم الراشد يجب أن يكون مسألة عادية وكم شاهدنا ذلك في دول ليست لديها أدنى قواعد الديمقراطية تنتهج هذا المنحى كما إن المجتمع الدولي والمحلى أضحى أكثر وعياً لا تضلله مثل هكذا ترهات لتجميل صورة النظام إذا كان النظام جاداً فليبدأ حوار حقيقي مع الحركات فقد أبدى جميعها جاهزيتها للتفاوض فلابد للنظام الابتعاد عن صنع حركات وأجسام ليس لها وجود حقيقي تزيد من تأزم المشكلة0

****بقي أن أشير لمسألة مهمة لفتت نظري من خلال كلام د/ حاد وزير التعليم العام / عندما قال أهل دارفور هم مسلمون وما في ديانة أخرى بينهم وهذا يساعد على الوحدة وهذه مشكل السودان ولعل البعض قد لا يرى ما يبطنه هذا الكلام ولكن إذا كنا نسعى لوحدة أهل السودان يجب أن نوزن ما نقول . هل نفهم من كلام معاليه عن الديانات الأخرى معيقة للوحدة ؟؟؟؟؟

كما أن مسألة أهل دارفور جميعهم مسلمون هذه فيه نظر وفيه درجة كبيرة من الإقصاء للآخرين صحيح الأغلبية العظمى في دارفور مسلمون ويمكن في فترة ما قد يكون مسألة كلهم هذه فيه درجة من الواقعية ولكن الآن هناك أعداد مقدرة جداً غير مسلمون سواء كانوا مسيحييين او حتى لا دينيين وانا أقول هذا وهناك شواهد كبيرة وكثيرة كنائس ودير فضلا عن مواطنين من كافة ولايات السودان موجودين على اختلاف دياناتهم 0

ختاماً نأمل أن نرى في القريب العاجل جلسة حقيقية وسط سلام حقيقي يعم كافة أرجاء السودان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sadaalahdas.com
 
مقتطفات من جلسة مجلس الوزراء الخطابي في الفاشر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شباب من اجل الديمقرطية وحقوق الانسان المنبر العام :: المنبر العام-
انتقل الى: